796 : السبت | 7 مارس | 2015

العادات السيئة التي تضر بأذنيكِ

في كثير من الأوقات نهمل صحة الأذنين من دون قصد، وذلك عبر اتباع بعض العادات السيئة التي تسبّب عدداً من المشاكل للأذن، فقد يلجأ البعض الى تنظيف الأذن بمنشفة الإستحمام لأنّها تكون في متناول اليد. لكنّ هذه العادة قد تدخل بعض أنواع البكتيريا الى الأذن فتصاب بالالتهاب. لذا يجب دوماً تنظيف الأذن بالأعواد المخصّصة لها وبطريقة ناعمة.

كما ينبغي تجنّب حكّ الأذن بالمفتاح، لأنّها قد تضرّ بوظائف الأذن الأساسية وتؤدي الى نوع من الخراج داخل الأذن. وعدم إدخال اصبع اليد في الأذن، ففي بعض الأحيان، يحمل اصبع اليد عدداً من أنواع البكتيريا والفيروسات. وبالتالي، فإدخاله لحك الأذن قد يضرّ بالأذن.

يعتقد كثيرون أنّ تنظيف الأذن بشكل يومي يساعد في المحافظة على صحتها، لكنّ هذه الطريقة قد تضرّ بالأذن. إذ يمكن إزالة الصمغ الذي تفرزه الأذن. لذا يجب فقط تنظيف الأذن مرة كل يومين للمحافظة على صحتها.

ويلجأ البعض الى وضع نوع من الأوكسيجين في الأذن لتنظيفها من دون استشارة الطبيب، ما قد يلحق الضرر بها إذا لم تجفف جيداً أو تم استخدام نوع خاطىء من الأوكسيجين. كما أن سماع الأغاني بصوت عال من خلال سماعات الأذن قد يسبّب ضرراً كبيراً لطبلة الأذن وبالتالي يحدث مشاكل في السمع في المستقبل. لذا اسمعي الموسيقى بصوت منخفض عند وضع سماعات الأذن